#إعرف_أكثر

الآثار المصرية: اكتشاف أجزاء من تماثيل سخمت وأبو الهول بالأقصر

بغداد/IBN

 

أعلنت وزارة الآثار المصرية اكتشاف عدد من أجزاء تماثيل للإلهة “سخمت” و”أبو الهول” بموقع معبد الملك أمنحتب الثالث (حكم مصر في الفترة 1410-1372 قبل الميلاد) بمدينة الأقصر جنوب البلاد.

وقالت الوزارة، في بيان لها، إن “البعثة الأوروبية برئاسة هوريج سورزيان التي تعمل على مشروع ترميم تمثالي ممنون ومعبد الملك أمنحتب الثالث بمنطقة كوم الحيتان بالبر الغربي بالأقصر نجحت في الكشف عن عدد من أجزاء تماثيل للإلهة سخمت وأبو الهول بموقع المعبد .

وأوضح رئيس قطاع الآثار المصرية، محمود عفيفي، وفق البيان ذاته، أن الأجزاء المكتشفة من تماثيل الإلهة سخمت “وجدت في حالة جيدة جدا من الحفظ، وهي عبارة عن ثلاثة تماثيل نصفية تمثل الجزء العلوي فقط وتمثال آخر بدون رأس تم اكتشافه في صالة الأعمدة بالمعبد، بالإضافة إلى جذع صغير مصنوع من الجرانيت الأسود تم الكشف عنه في منطقة الصرح الثالث”.

فيما نقل البيان عن هوريج سورزيان قولها إن “البعثة عثرت في منطقة الصرح الثالث بالمعبد عن أجزاء ضخمة من تمثال على هيئة أبو الهول يبلغ طوله نحو 2 م ولكنه في حالة سيئة من الحفظ”.

وأشارت إلى أن فريق العمل سيبدأ في أعمال الصيانة والترميم اللازمة له على الفور.

 

و”سخمت” هي أحد الألهة عند المصريين القدماء يرمز لها في صورة سيدة برأس لبؤة جالسة على العرش أو واقفة.

وتشهد مصر من وقت لآخر، الإعلان عن اكتشافات أثرية، خاصة وهي تمتلئ بآثار تعود لعهد القدماء المصريين الذين بنوا الأهرامات المصرية إحدى عجائب الدنيا السبع القديمة.