#إعرف_أكثر

علاوي وكوبيش يبحثان مجمل الاوضاع السياسية والامنية في العراق

بغداد/ IBN

استقبل رئيس إئتلاف الوطنية إياد علاوي بمكتبه في بغداد، يان كوبيش ممثل الامين العام للامم المتحدة في العراق وبحثا مجمل الاوضاع السياسية والامنية في العراق.

وذكر بيان لمكتبه الاعلامي، اليوم الجمعة، تلقت شبكة الارسال العراقية (IBN) نسخه منه انه جرى خلال اللقاء احاديث حول تطورات عملية تحرير الموصل، ومجمل الاوضاع السياسية والامنية في العراق، وانتخابات مجالس المحافظات المزمع اجراؤها نهاية شهر نيسان القادم.

وأكد علاوي على ضرورة تضافر الجهدين الوطني والدولي لتحرير مدينة الموصل والمدن والقصبات الاخرى التي يحتلها داعش. وشدد على اهمية هزيمة التنظيم سياسياً وعسكرياً، والحفاظ على المكتسبات العسكرية المتحققة وديمومتها من خلال تحقيق المصالحة الوطنية الشاملة واعادة النازحين الى مناطقهم واعمارها واطلاق التنمية الشاملة.

ودعا زعيم ائتلاف الوطنية الى اعتماد خارطة طريق تتضمن اطارين الاول يرتبط بهزيمة التنظيم الارهابي وطرده، والثاني لمرحلة مابعد سحق التنظيم وبما يضمن بسط الامن والاستقرار وسيادة القانون.

وأعرب عن قلقه ازاء غياب الظروف الموضوعية لاجراء انتخابات مجالس المحافظات في موعدها المقرر نهاية نيسان القادم.

وأشار الى خضوع العديد من المناطق لسطوة التنظيمات الارهابية والمسلحة، والى عدم عودة مئات الاف النازحين لمناطقهم، اضافة الى الاوضاع الامنية المتردية وهشاشة البنية التحتية للعملية الانتخابية، بما فيها الافتقار الى قانون انتخابي اكثر تمثيلا للعراقيين، والحاجة الى مفوضية انتخابات مستقلة وغير خاضعة للمحاصصات الطائفية والحزبية وبإشراف من المنظمة الدولية”.