#إعرف_أكثر

بعد بلاتيني … بلاتر هو الآخر أمام لجنة الاستئناف

بغداد / IBN

بعد ميشال بلاتيني، جاء دور جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم المستقيل من منصبه ليدافع عن نفسه أمام لجنة الاستئناف التابعة للفيفا.

فغداة استدعاء بلاتيني أمام لجنة الاستئناف، مثل السويسري أمام اللجنة ذاتها، ولكن لكل أسلوبه، ففي حين وصل بلاتيني مشيا على الأقدام إلى مقر الفيفا وقال بعض الكلمات لعشرات الصحافيين الحاضرين، توجه “سيب بلاتر” في سرية تامة إلى المبنى الذي سيطر فيه على كرة القدم العالمية لفترة طويلة.

وفيا لعاداته القديمة منذ رئاسته الفيفا عام 1998 حتى إيقافه في 21 كانون الأول، وصل السويسري العجوز الساعة السابعة والنصف صباحا  إلى مقر الفيفا بعيدا عن أنظار الصحافيين لحضور الجلسة الشفوية الحاسمة التي كانت مقررة في تمام الساعة التاسعة صباحا، وفقا لعضو أمن المقر الرئيسي للفيفا الذي أكد أن بلاتر خرج سرا من الباب الخلفي نحو الساعة الخامسة بعد الظهر.

وحضر أعضاء لجنة الاستئناف بدورهم في عربة صغيرة في تمام الساعة 8.30، ولحق بهم رئيس اللجنة المنظمة لكأس أوروبا 2016 جاك لامبير في سيارة تاكسي كشاهد في القضية.

وكانت اللجنة قد أوقفت بلاتر وبلاتيني رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة 8 أعوام عن ممارسة أي نشاط مرتبط بكرة القدم.