#إعرف_أكثر

العبادي: داعش بدأ بالانهيار والتراجع ولكن بعض دول المنطقة تمده بحبل الحياة

بغداد/ IBN

اكد رئيس الوزراء ، حيدر العبادي، إن هناك من يمد عصابات داعش داخل العراق وسوريا بحبل للحياة، لافتا إلى أن المنطقة بإمكانها لعب دور أكبر في جهود العراق بمحاربة التنظيم. جاء ذلك في مقابلة مع وكالة CNN وتابعته شبكة “IBN” الاخبارية حيث قال: “داعش ينهار ويتراجع ولكن هناك من يمدهم بحبل للحياة.. الطائفية بعد تحرير الرمادي تعتبر سلاحا قويا ويتم استخدامها من قبل كل اللاعبين في المنطقة سعيا وراء مصالحهم ويستخدمون كل الأسلحة التي يمكن توافرها.. العراق يقف في الصفوف الأمامية وأعتقد أن المنطقة بإمكانها لعب دور كبير في دعمنا بحرب داعش من خلال نشر الحقيقة، في الوقت الحالي لا يتم نشر الحقيقة.”

وتابع : “مباشرة بعد تكريت أعطيت أمرا لكل الوحدات المقاتلة من خارج الجيش لمغادرة المدينة بسبب ما جرى ولاستعادة النظام الذي استعدناه بسرعة، في الرمادي تمكنا من تحريرها في غضون عشرة أيام وقمنا بسحب عناصر الجيش وسلمناها للشرطة المحلية تماما كما كان الأمر في تكريت.”

ولفت العبادي قائلا إلى أن ما جرى في الرمادي “تعتبر هذه قصة نجاح حيث يرى السكان المحليون بأنهم قادرون على إدارة مدينتهم بدعم من الحكومة الفيدرالية، وعليه لم نحتاج لأي قوات من خارج المحافظة للقتال فيها.”