#إعرف_أكثر

كرواتيا تُقصي البلد المضيف بركلات الترجيح

بعد مرور عشرين عاماً على إنجاز الجيل الذهبي في ذلك الوقت، تأهل أبناء زلاتكو داليتش إلى المربع الذهبي للمرة الثانية في تاريخهم بعدما طردوا، بعد معاناة كبيرة وبركلات الترجيح الحاسمة، لعنتهم مع البلد المضيف في نهائيات كأس العالم FIFA، بعد الإقصاء على يد فرنسا عام 1998 والهزيمة ضد البرازيل في المباراة الإفتتاحية في نسخة 2014.

فعلى ملعب فيشت سوتشي الممتلئ عن آخره، ضغط الروس على الخصم منذ البداية، لكن الكروات تمكّنوا من فرض إيقاعهم في أجواء تصم الآذان كلما انطلق منتخب البلد المضيف في هجمة مرتدة.

وفي واحدة من تلك الهجمات المضادة، افتتح دينيس تشيريشيف التسجيل بتسديدة صاروخية بقدمه اليسرى استقرت في أعلى الزاوية اليمنى. ولكن كتيبة فاتريني لم تتأخر في إسكات الجماهير الروسية بفضل رأسية أندريي كراماريتش.

ثم ارتطمت تسديدة إيفان بيريسيتش بقائم إيجور أكينفييف في أخطر محاولة في الشوط الثاني الذي طغى عليه التوتر وقلة الفرص. في الوقت الإضافي، عادت رأسية دوماجوي فيدا لتسكت الجماهير المحلية، ولكن البلد بأكمله صرخ فرحةً بهدف التعادل برأس ماريو فيرنانديز، الذي أهدر بعد ذلك ركلة الترجيح التي قضت على آمال الروس.