#إعرف_أكثر

واشنطن: أعمال العنف السياسي والإرهاب الجبانة لا مكان لها بعراق اليوم الديمقراطي

أدانت الولايات المتحدة الاميركية، السبت، التفجيرات الأخيرة في بغداد، فيما اشارت الى ان أعمال العنف السياسي والإرهاب الجبانة لا مكان لها بعراق اليوم الديمقراطي.
وقالت بعثة الولايات المتحدة في العراق في بيان لها انها “ندين التفجير الذي وقع أمس مستهدفا مقر الحزب الشيوعي في بغداد، وكذلك التفجير الذي أودى بحياة سبعة أشخاص في حي الشعلة في بغداد في 23 أيار”.

 

واضافت ان “أعمال العنف السياسي والإرهاب الجبانة هذه لا مكان لها في عراق اليوم الديمقراطي”، حاثة “الشعب العراقي على رفض هذه المحاولات التي تهدف الى زرع الخوف والانقسام خلال هذه الفترة الحساسة لتشكيل الحكومة”.
واكدت البعثة “سنواصل دعم حكومة العراق في بذل كل ما في وسعها لضمان السلم والأمان لجميع العراقيين خلال شهر رمضان المبارك”.

يذكر ان منطقة الشعلة في بغداد شهدت يوم الـ23 من ايار الحالي، تفجير انتحاري بحزام ناسف استهدف متنزها، ما ادى الى مقتل اربعة اشخاص واصابة 15 اخرين، كما تعرض مقر الحزب الشيوعي ببغداد امس الجمعة الى انفجار عبوة ناسفة اعقبها سقوط قذائف هاون مما ادى الى الحاق اضرار مادية دون وقوع اية خسائر بشرية.