#إعرف_أكثر

المازني: بعض الكتل تشتري المرشحين بهدف الحصول على اصوات جمهورهم

أكد النائب عن كتلة الاحرار البرلمانية مازن المازني، الاثنين، أنه لا يستبعد قيام بعض الكتل بشراء المرشحين والاتفاق معهم على مبلغ من المال لقاء حصول الكتلة على الاصوات التي يحصل عليها المرشحون في الانتخابات المرتقبة في ايار المقبل.

وقال المازني في تصريح صحفي تابعته شبكة الإرسال العراقية (IBN)، ان “بعض الاشخاص يمتلكون قاعدة جماهيرية كبيرة ويسعون الى تمثيل هذه الجماهير في البرلمان عن طريق الحصول على اصواتهم في الانتخابات المقبلة، في حين ان هذه الاصوات قد تذهب الى مرشحين اخرين في الكتلة او الحزب الذي ينتمون له”.

واضاف ان “فكرة شراء اصوات المرشحين ليست بالبعيدة عن الكتل والاحزاب العراقية، حيث من غير المستبعد ان تقوم بعض الكتل بشراء اصوات المرشحين الذين يمتلكون قاعدة جماهيرية واسعة، لقاء مبالغ ضخمة يحصلون عليها بعد الحصول على الاصوات”، مبينا أن “الكثير من المرشحين يجرون حملاتهم الانتخابية لكنهم لايحصلون على مايرومون اليه في البرلمان، حيث تذهب اصواتهم الى الكتلة التي ينتمون اليها”.

ونفى المازني “امتلاكه دليلاً على احدى الكتل بقيامها بشراء اصوات المرشحين او الاتفاق معهم على مبلغ من المال لقاء الحصول على اصوات جمهورهم”، مؤكدا أنه لا يستبعد “حدوث هذا الامر داخل الكتل والاتفاق مع المرشحين اصحاب النفوذ والجمهور بالحصول على اصواتهم لقاء مبالغ مالية متفق عليها مسبقاً”.