#إعرف_أكثر

مركز سياسي يكشف عن توجه أميركي لإنشاء “دولة سنية” بين غرب العراق وشرق سوريا

كشف مركز “الهدف” للتحليل السياسي والإعلامي، الأحد، عن وجود توجه أميركي نحو إنشاء “دولة سنية” بين غرب العراق وشرق سوريا لتكون الملاذ الآمن للجماعات الإرهابية والقوات الأميركية، فيما اشار إلى أن القوات الأميركية تتحرك على مساحة 40% من الأراضي العراقية.

وقال عضو المركز كاظم الحاج في تصريح لـ/ibn news/، إن “تحركات القوات الأميركية في العراق خلال الفترة مريبة وغير مبررة، حيث نجد انها تتحرك في مناطق معينة دون مناطق اخرى”، مشيرا إلى أن “الأميركيين يتحركون اليوم على مسافة 40% من الأراضي العراقية وخصوصا في المنطقة الفاصلة بين العراق وسوريا”.

وأضاف الحاج، أن “أميركا تسعى إلى اكمال المهمة التي فشل فيها داعش وهي إيجاد منطقة عزل بين العراق وسوريا”، كاشفا عن “وجود توجه أميركي لإنشاء دولة سنية بين غرب العراق وشرق سوريا لتكون الملاذ الآمن للجماعات الإجرامية وفي مقدمتها داعش”.

واشار الحاج إلى أن “القوات الأميركية بدأت بالعودة من الشباك بعدما خرجت من الباب، فيما يقابل ذلك صمت حكومي يثير الكثير من علامات الاستفهام”، مشددا على ضرورة “وجود موقف سياسي داعم لموقف فصائل المقاومة الإسلامية برفض التواجد الأميركي بكافة اشكاله”.