#إعرف_أكثر

عالية نصيف: الشعب العراقي لن ينسى الدور الانتقامي الذي لعبته الكويت

اكدت النائبة عن ائتلاف دولة القانون، عالية نصيف، السبت، عدم نسيان الشعب العراقي للدور الانتقامي الذي لعبته الكويت في إيذائه طيلة عقود من الزمن بذريعة ما فعله النظام السابق.

وقالت نصيف في بيان  ان “مؤتمر الكويت تم إفراغه من محتواه ومضمونه عندما تحول من مؤتمر للدول المانحة للعراق الى مؤتمر للاستثمار، وما يثير السخرية أن الكويت التى استنزفت خيرات العراق وموارده وحاولت تجويع الشعب العراقي من خلال حصولها على التعويضات المجحفة والتعسفية تسعى اليوم للاستثمار في العراق”.

وأضافت ان “الشعب لن ينسى الدور الانتقامي الذي لعبته الكويت في إيذائه طيلة عقود من الزمن وجعله يدفع ثمن سياسات النظام السابق، ولن ينسى رغبتها في ابقاء العراق ضعيفاً ومنقسماً على نفسه ويعاني أزمات اقتصادية، كما لن ينسى الشعب العراقي حق اجياله الذي نهبته الكويت بمساعدة بعض من كان باللجنة العراقية ممن ارتشى وباع ضميره”، حسب قولها.

وأوضحت ان “الكويت استحوذت على أراض عراقية وسيطرت على قنوات وممرات مائية عراقية وشيدت ووسعت الموانئ لتحاربنا اقتصادياً، وطالما ترددت دعوات المسؤولين الكويتيين بأن لا يبقى في العراق حجر على حجر، واليوم تريد أن تستثمر وتجني الأرباح الطائلة من خلال إعادة الحجر على الحجر”.

وتابعت نصيف ان “على الحكومة الكويتية أن تعيد الى الشعب العراقي حقه وما أخذته بقرارات جائرة وتعسفية قبل أن تطرح فكرة الاستثمار في العراق”.

جدير بالذكر ان العراق يسعى من خلال مؤتمر اعادة اعمار العراق المقرر عقده في الكويت بين 12 الى 14 شباط الحالي للحصول على 100 مليار دولار من المنح والاستثمارات لاعادة اعمار المناطق المستعادة من داعش.