#إعرف_أكثر

البنتاغون ينفي تزويده لحلفاء اميركا في سوريا بمنظومة دفاع جوي

نفى وزارة الدفاع الاميركية “البنتاغون”، تزويدها لحلفاء اميركا في سوريا بأسلحة “أرض – جو”، مؤكدة أنها ستدرس المعلومات عن إسقاط طائرة الروسية باستخدام منظومة مضادة للطائرات.

وقال المتحدث باسم البنتاغون، إريك بيهون، في تصريح له  بحسب ما نقلت عنه وكالة “نوفوستي” الروسية، ان “الولايات المتحدة لم تمد أيا من القوات الحليفة في سوريا بأي أسلحة (أرض – جو) ولا تنوي القيام بذلك في المستقبل”، في اشارة الى وحدات حماية الشعب الكردية.

واكد ان بلاده تركز على قتال تنظيم (داعش) جنبا إلى جنب مع الحلفاء في سوريا، مشيرا إلى أن “العمليات العسكرية موجهة جغرافيا، إلى القتال الجاري ضد “داعش” في شرق سوريا”.

وشدد على ان بلاده “سيقيم مدى صحة هذه التصريحات من أجل ضمان سلامة شركائهم في التحالف”.

وكان خبراء عسكريون روس، أشاروا إلى أن إسقاط الطائرة تم باستخدام صاروخ محمول على الكتف مضاد للطائرات، مؤكدين أن الضباط الروس على علم بامتلاك المسلحين لمثل هذه الأسلحة، التي استولوا عليها من ترسانتي الجيشين السوري والعراقي، وهي “إيغلا” و”ستريلا” القديمتين.