#إعرف_أكثر

تقرير خاص لشبكة الإرسال ..سبعون دولة وألف شركة عالمية تجتمع في الكويت لمساعدة العراق

بعد انتشار تسريبات عن فشل مساعي الوفد العراقي المشارك في مؤتمر دافوس الاقتصادي / بحشد الدعم المالي الدولي اللازم لإعادة إعمار المدن المحررة / بسبب ضمانات طالبت بها بعض الدول لتقديم المنح المالية / تتجه أنظار العراقيين إلى مؤتمر المانحين الذي يعقد في الكويت بين الثاني عشر والرابع عشر من شباط الجاري / والذي دعيت سبعون دولة للمشاركة فيه فضلا عن ألف شركة ورجل أعمال بحسب الخارجية الكويتية

الحكومة العراقية تعوِّل كثيرا على مؤتمر الكويت لتوفير الأموال التي عجزت عن توفيرها في موازنة عام ألفين وثمانية عشر / لإعادة إعمار البِنى التحتية وتعويض المدنيين الذين تضرروا من حقبة داعش ومعارك التحرير على مدى أربع سنوات / وتعقدُ آمالا كبيرة بإقامة مشاريعَ استثماريةٍ لتشغيل الأيدي العاطلة عن العمل ومعالجة أزمتي الفقر والبطالة المنتشرتين في عموم البلاد.

القراءات والتوقعات تشير إلى صعوبة حصول العراق على مبلغ المائة مليار دولار المطلوب لإعادة الإعمار / لأن المانحين والمستثمرين يشترطون توفر درجة معقولة من الأمن والاستقرار في المناطق المتضررة تسمح للشركات ببدء عمليات الإعمار / فضلا عن دعوات دولية بحصر السلاح بيد الأجهزة الأمنية دون غيرها / وإظهار الجدية بمكافحة الفساد وتحقيق توازن سياسي يدعم الاستقرار والأمن في البلاد / ما يضع الحكومة العراقية بمواجهة تحديات صعبة التحقيق وهي تستعد لخوض انتخابات تشريعية جديدة