#إعرف_أكثر

بارزاني يعتذر عن تلبية دعوة سليم الجبوري إلى بغداد

أكد رئيس حكومة إقليم كردستان، نيجيرفان بارزاني، الأربعاء، انه تلقى دعوة من رئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، لحضور مؤتمر في بغداد، مبينا انه اعتذر عنها وأوفد ممثلا عنه لارتباطه بمؤتمر “دافوس” الاقتصادي.

وقال بارزاني، في مؤتمر صحفي، تابعته شبكة الإرسال العراقية (IBN) إن رئيس مجلس النواب سليم الجبوري، وجه إليه دعوة لحضور مؤتمر تحت شعار “نعم للمصالحة الوطنية والتنمية في العراق” خلال يومي 24 و25 من شهر كانون الثاني الجاري في بغداد، مشيراً إلى أنه لم يحسم بعد إجراء الزيارة نظرا لمشاركته حينها في  منتدى “دافوس”، تابع انه سيوفد ممثلا عنه مؤكدا على انه “تم الاتفاق مع الحكومة الاتحادية على مسألة المطارات لكن القضية متوقفة على قرار سياسي”، حسب تعبيره.

واوضح ان حكومة الإقليم لم تبلغ رسميا حتى الآن بشأن أي مبالغ مودعة في حساب الإقليم لصالح موظفيه، وذلك في إشارة إلى تصريحات رئيس الوزراء، حيدر العبادي، حول دفع رواتب موظفي الصحة والتربية في الإقليم.

وأشار إلى ان حكومة الإقليم لا تطلب أكثر من حقها في موازنة العراق ولا ترضى بأقل منه، مبينا ان البابا فرنسيس، أكد دعمه لحل الاشكاليات مع بغداد وفق الدستور العراقي، عقب زيارته الأخيرة إلى الفاتيكان.

وفيما بتعلق بانسحاب الاتحاد الإسلامي الكردستاني من حكومة الإقليم، اعتبر أن الانسحاب غير صائب ولا يخدم مصالح شعب كردستان، وتابع بالقول “هناك فرق بين قضية انسحاب الاتحاد الاسلامي من الحكومة واستمرار وزرائهم في الحكومة”.

وأكد بارزاني، ان حكومة اقليم كردستان مستمرة رغم انسحاب بعض الاطراف منها، مشددا على انها “ترحب بأي جهد يصب في حلحلة الخلافات مع الحكومة المركزية على أن تأخذ الإجراءات القالب الرسمي.”