#إعرف_أكثر

حمودي: ماضون بتصحيح مسار العلاقات بين بغداد والإقليم ، ويؤكد : تأجيل الانتخابات سيفتح نار جهنم على العراق

اكد رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي الشيخ د. همام حمودي ان العلاقة بين الحكومة الاتحادية وإلاقليم ماضية نحو تصحيح المسارات السابقة التي اثبتت انها خاسرة وخاطئة ولم تكن بمصلحة العراقيين على حد سواء ، مُرحبا بحل الاشكالات بين الحكومة والإقليم عبر الحوار والدستور .

وجدد الشيخ حمودي خلال استقباله وفد الأحزاب الكردية في مكتبه ، تأكيده الالتزام بإجراء انتخابات نزيهة وشفافة في موعدها المقرر ، التزامآ ببنود الدستور روحا ونصآ  ، ماضيا بالقول ” ان تأجيلها سيفتح نار جهنم على العراق ” ، مستدركآ سعيه لتشكيل لجنة برلمانية لمتابعة المسائل المتعلقة بين المركز والإقليم طبقا للاليات الدستورية .

بدوره ثمن الوفد مواقف الرئاسات التي أثمرت التفاهمات الاخيرة بين بغداد والإقليم والخاصة بتأمين مطالب اقليم كوردستان وفق الدستور وعبر آليات نزيهة ودقيقة سيما بقضية رواتب موظفي كوردستان .