#إعرف_أكثر

داعش تعلن مسؤوليتها عن إطلاق النار في لاس فيغاس

أعلنت احدى المواقع الالكترونية التابعة لتنظيم داعش، اليوم الإثنين، عن مسؤولية التنظيم عن إطلاق النار في لاس فيجاس الذي قتل فيه ما لا يقل عن 50 شخصا.
وأفادت، بأن “منفذ هجوم لاس فيجاس هو جندي لداعش ونفذ العملية استجابة لنداءات استهداف دول التحالف”.
في غضون ذلك، أعلنت شرطة مدينة لاس فيغاس الأمريكية أن ستيفن بادوك، منفذ الهجوم، قام بالانتحار، على الأرجح، قبل وصول قوات الأمن إلى موقع الحادث.
وكشف قائد شرطة المدينة جوزيف لومباردو في تصريحات صحفية أن المعتدي أطلق النار على المواطنين أثناء حفل موسيقي من غرفته في الطابق الـ32 بفندق “ماندالاي باي”.
وذكر الضابط رفيع المستوى أن منفذ الهجوم سجل في الفندق الخميس الماضي، وعثرت الشرطة في غرفته على 10 بنادق، مضيفا أن المحققين يعملون على تحديد دوافع الهجوم.
وأكد لومباردو أن المجزرة أودت بأرواح أكثر من 50 شخصا، بينما نقل 406 آخرين إلى المستشفيات المحلية.