#إعرف_أكثر

بعد قرار المحكمة الأمريكية بشأن ترحيل المهاجرين .. ترامب يعد القرار انتصارا للأمن القومي

عد الرئيس الأميركي دونالد ترامب، الاثنين، قرار المحكمة الأميركية العليا بالسماح لتطبيق جزئي لمرسومه بشأن الهجرة “انتصاراً للأمن القومي”.

وافقت المحكمة العليا الأمريكية، اليوم الإثنين، على الاستماع لدفاع الرئيس دونالد ترمب، عن حظر السفر الذي أصدره ضد القادمين من 6 دول ذات أغلبية مسلمة.

وأعلنت المحكمة العليا، في مذكرة أصدرتها اليوم، الموافقة على الاستماع إلى دعاوى الحكومة الأمريكية بخصوص حظر السفر المعدل الذي أصدره الرئيس ترمب، ضد القادمين من 6 دول هي: إيران، وسوريا، وليبيا، واليمن، والسودان، والصومال، في أكتوبر/ تشرين الأول القادم.

وطبقاً للمذكرة فإن المحكمة العليا ستسمح لترمب، بتطبيق الأجزاء التي لم تنقضها المحاكم الفيدرالية من قرار حظر السفر، بينما ستواصل تنفيذ قرار المحاكم الفيدرالية الأدنى ضد قرار الرئيس حتى الانتهاء من الاستماع لدفاع الحكومة عن الأمر التنفيذي الذي أصدره ترمب، في وقت سابق من العام الجاري.

ووقع ترمب، في 6 مارس/آذار الماضي، أمرا تنفيذيا يحظر دخول مواطني إيران وليبيا وسوريا والصومال والسودان واليمن إلى الولايات المتحدة لمدة 90 يوما، ويبدأ سريانه في 16 من الشهر نفسه.

ويعد هذا الأمر نسخة معدلة من أمر تنفيذي آخر أصدره ترمب، في 27 يناير/ كانون الثاني الماضي، لكن الأمر الجديد استثنى من الحظر مواطني العراق لدور بلادهم في محاربة تنظيم “داعش” الإرهابي، إضافة إلى حاملي البطاقات الخضراء.

هذا وأثار الأمر التنفيذي السابق، الذي وصف بـ”العنصري”، احتجاجات واسعة داخل أمريكا وخارجها، وأوقف القضاء الأمريكي تنفيذه.