ولو تمكن ميسي من التسجيل في تلك المباراة، كان سيحقق إنجازا مميزا هو قدرته على التهديف في ملاعب كل الفرق المشاركة في الدوري الإسباني هذا الموسم.

وسجل ميسي في كل الملاعب باستثناء ملعب دي غران كاناريا (لاس بالماس)، الذي لعب فيه ولم يتمكن من هز الشباك هناك.

وأكبر عدد من الأهداف سجلها النجم الأرجنتيني كانت في ملعب سانتياغو برنابيو ضد ريال مدريد وملعب ريازور ضد ديبورتيفو لاكورونا (10 أهداف في كل ملعب). أما في الكامب نو، معقل النادي الكاتالوني، فسجل 198 هدفا.