#إعرف_أكثر

الصدر يشدد على اهمية تولي الجيش والشرطة حصراً “للأمن” وتطوير البنية العسكرية

بغداد/IBN

شدد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، على أن يكون زمام الامور بيد الجيش العراقي والشرطة العرقية حصراً بعد دحر عصابات داعش الارهابية.
وذكر بيان لمكتبه ، اليوم الاربعاء ، تلقته شبكة الارسال العراقية (IBN) ،ان ” الصدر أستقبل في منزله في النجف الاشرف وزيري الدفاع والداخلية العراقيين عرفان الحيالي والسيد قاسم الاعرجي اليوم الاربعاء ورحب بهما وقدم بعض التوجيهات التي تصب في مصلحة القوى الأمنية وزيادة فعاليتها وغلق الثغرات التي تضعف من قوتها”.
وأكد الصدر بحسب البيان “على ضرورة دعم الجيش العراقي والشرطة العراقية وباقي القوى الامنية وتقويتها من خلال التدريب الصحيح” مشدداً على “أهمية دعم الجهد الاستخباري وتطوير البنية العسكرية والامنية فيما يؤهلها لحفظ أمن البلاد من التهديدات الخارجية والداخلية”.
من جانبهما عبر الوزيران عن شكرهما وتقديرهما لمواقف الصدر الوطنية ودعمه المستمر والواضح للقوى الامنية العراقية لأخذ دورها الوطني في حماية العراق أرضا وشعبا، مؤكدين أن دعمه للقوى الامنية يعطيها زخماً معنوياً عالياً”.