#إعرف_أكثر

التميمي : رئيس المفوضية كان مرتبكا وضعيفا ولابد من اقالته

بغداد /IBN

عبرت النائبة عن كتلة الأحرار ماجدة التميمي، عن عدم قناعتها بجواب رئيس المفوضية سربست رسول في جلسة البرلمان ، داعيةً أعضاء مجلس النواب إلى تحكيم ضمائرهم عندما يتم التصويت على القناعة بأجوبة رئيس المفوضية من عدمه.

وقالت التميمي , اليوم الثلاثاء , في بيان تلقت شبكة الارسال العراقية (IBN)  نسخة منه ” قدمت في جلسة استجواب مفوضية الانتخابات التي جرت أمس الاثنين في مجلس النواب أربعة عشر سؤالاً وعرضت الوثائق والحجج الدامغة التي لا تقبل أي شك وعرضتها على شاشات المجلس”، مبينةً” ان تلك الوثائق تمثلت بتوجيه الاتهام المباشر بالتزوير الفاضح وعدم المطابقة في جميع المراكز الانتخابية ففي حين ان هناك مركز يحتوي على تسع محطات أثبتت ان أربع أو خمس محطات فيها تزوير فضلاً عن الفساد”.

وأضافت التميمي” ان جواب رئيس المفوضية لم يكن مقنعاً بالمرة وكان ضعيفاً ومرتبكاً”، متسائلةً” هل يجوز لأجنبي ان ينتخب في العراق وكيف حصل على البطاقة الانتخابية التي لا تمنح إلا بعد ان يقدم المواطن مستمسكاته الثبوتية وخضوعها للتدقيق على جهاز الحاسوب ومن بعدها يتم منحه البطاقة الانتخابية”.

وأوضحت” ان رئيس المفوضية كان يجيب من خلال قراءته لورقة مطبوعة وهي عبارة عن كلام إنشائي لا يمت للإجابة على الأسئلة الموجهة إليه بصلة” ، مشيرةً إلى” ان رئيس المفوضية كان يتكلم بكلام ضعيف جداً ، وبالرغم من التأكيد عليه إلا انه مع الأسف لم يكن يعي ما يقرءه”.

واشارت الى” انه عندما يفسد الوزير تفسد معه المؤسسة الخاصة به أما مفوضية الانتخابات فإنها تفسد البلد بأكمله لأنها معنية بإيصال الأشخاص المسؤلين الى المناصب القيادية في الدولة”.