#إعرف_أكثر

أبحاث طبية تحذر من الإفراط في استهلاك المشروبات الغازية

متابعة/IBN

كشفت أبحاث طبية حديثة النقاب عن مزيد من الأدلة التى تؤكد الأضرار البالغة من جراء الإفراط فى استهلاك المشروبات المحلاة والربط بين استهلاك المشروبات الغازية وغيرها من المنتجات التى تحتوى على سكر الفاكهة مع زيادة خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهنى.

فقد توصل فريق من العلماء الإيطاليين بجامعة “روما” إلى أن الأطفال والمراهقين الذين يفرطون فى تناول كميات كبيرة من الفركتوز – الأكثر شيوعا فى المشروبات المحلاة – كانوا الأكثر عرضة للإصابة بالتهابات الكبد الدهنى غير كحولى، وهو شكل من أشكال مرض الكبد الدهنى غير كحولى (NAFLD).

وشدد الباحثون أن الوزن الزائد يأتى فى مقدمة عوامل الخطر المؤدية لزيادة فرص الإصابة بالكبد الدهنى غير الكحولى، حيث تشير البيانات إلى أن الأطفال الذين يعانون من السمنة المفرطة فى البلدان الغربية، لديهم شكل من أشكال أمراض الكبد، بما فى ذلك الكبد الدهنى.

ووفقا للباحثين أشارت دراسات سابقة إلى أن تناول الفركتوز يؤدى إلى زيادة فى مستويات حمض اليوريك فى الدم، وارتفاع مستويات كل من سكر الفواكه وحمض اليوريك.