#إعرف_أكثر

الخارجية العراقية : قرار ترامب “خاطئ” ويجب إعادة النظر فيه

بغداد/IBN

اعربت وزارة الخارجية العراقية، الاثنين، عن استغرابها من قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والمتضمن تقييد إجراءات دخول حملة الجنسية العراقية للولايات المتحدة الأمريكية، واصفة القرار بأنه “خاطئ” ويجب إعادة النظر فيه.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد جمال في بيان اطلعت عليه شبكة الارسال العراقية (IBN)، إن “وزارة الخارجية العراقية تعبر عن أسفها واستغرابها للقرار التنفيذي الصادر عن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والمتضمن تقييد إجراءات دخول حملة الجنسية العراقية للولايات المتحدة الأمريكية”، مضيفا أنه “من المؤسف جداً أن يصدر هذا القرار تجاه دولة حليفة ترتبط بشراكة إستراتيجية مع الولايات المتحدة وان يتزامن مع الانتصارات التي يحققها مقاتلونا الشجعان وبدعم من التحالف الدولي على عصابات داعش الإرهابية في معركة الموصل”.

وأضاف جمال، “من المثير للاستغراب شمول العراق بهذا القرار على الرغم من أنه لم يكن من الدول التي طالما صدرت الإرهابيين والفكر التكفيري المتشدد إلى كل أصقاع العالم”، مؤكدا “السمعة الطيبة لأبناء الجالية العراقية المتواجدين داخل الولايات المتحدة أو أي دولة أخرى من دول العالم وعدم تورط أبنائها بأي عمل أو نشاط إرهابي”.

 

وقال، “نحن إذ نرى من الضروري قيام الإدارة الأمريكية الجديدة بإعادة النظر بهذا القرار الخاطئ”، مؤكدا “رغبة العراق الحقيقية بتعزيز وتطوير الشراكة الإستراتيجية بين البلدين وزيادة آفاق التعاون في مجال مكافحة الإرهاب والمجال الاقتصادي وكل ما يخدم مصالحهما”.

 

وكان البرلمان العراقي رد، اليوم الاثنين، على قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب القاضي بمنع دخول العراقيين الى الولايات المتحدة بالتصويت على قرار مماثل يقضي بـ”التعامل بالمثل”، فيما طالب الأمم المتحدة والجامعة العربية بـ”موقف حازم”.